الأربعاء، 27 يونيو، 2012

شله مقالب

اشتكيت كثيرا من الغدر والخيانه وفراق الاصدقاء والوشوش المتغيره و التى تحمل اكثر من شكل
 وفى يوم جلست حزين متالم  من اكثر من جرح 
كعادتى اشكى لنفسى من افعال اصدقائى 
وفجاه بصيت لنفسى فى مرايتى  
وبدات ارجع بذكرياتى  واتذكر افعالى  مع اصدقائى 
لقيتنى بشكى لنفسى من نفسى  
وبسئلها ازاى كانوا  مستحملنك يانفسى 
صدق اللى قال الطيور على اشكالها تقع احنا  كده مع بعض 
مانقدرش نبعد عن بعض
اما صحيح شله مقالب 
لافيها  غدر ولا خيانه ولا وش فيها قالب
لكن الطبع فيها غالب

هناك 6 تعليقات:

مصطفى سيف الدين يقول...

لو حاسبنا نفسنا دايما هنلاقي حاجات كتير بنقترفها بقلب بارد في حق الغير و لو اتعملت فينا بنعتبرها خيانة
للاسف هو ده الانسان
تحياتي

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

جميل عنوان فضفضة


والاجمل الاحساس الانسانى الطيب والتماس العذر لبعض اللى يجعلنى نستمر فى قائمة البشر

تحياتى لك

رؤى عليوة يقول...

عندك حق المشكله دايما بنشوف اخطاء الغير

هو النشاط البشرى الاكثر ابداعا انتقاد عيوب الاخرين

لكن مش دايما ... هى بنسب


دمت بخير

أحمد أحمد صالح يقول...

جميل ان الواحد يبص في المراية يشوف صورته الحقيقية مش صورته اللي نفسه فيها !!..
جميلة جدا يا عمرو..تحياتي

ريـــمـــاس يقول...

مساء الغاردينيا عمرو
كم نحتاج أحياناً لمحاسبة أنفسنا
لوضع أرواحنا أمام مرآة صافية لنرانا من جديد ونتعرف على الوجه الذي نخفية "
؛؛
؛
فضفضة حقيقية جميعنا نحتاجها
زيارة أولى لمدونتك
وبإذن الله سـ أكون متابعة
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

بسمة الورد يقول...

مساؤك هنا وسعاده

راقت لى فلسفاك وكلماتك كثيرا

ويسعدنى المتابعه ان شاء الله

Follow by Email

Tetris