الأحد، 11 أبريل، 2010

وعرفت مين شيخ الحارة

كنت بخلص اوراق الجيش وكان من الاجراءات عمل فيش ثلاثي وكان عليا ان ابصم واروح لشيخ الحارة يمضى وبعد كده اختم وهذه هي الخطوات التي قالها ليا المجند الموجود فى مكتب التجنيد ورحت اعمل الفيش وعرفت هناك من هو شيخ الحارة حيث انني لم اتعرف عليه قبل ذلك وقد استغربت عندما قال لي المجند ان لازم شيخ الحارة يمضى بالرغم انني لم اسكن فى حاره ولكن اخيرا تعرفت عليه فهو شخص صايع كل وظيفته انه يمضى فقط والله بيتعب والامضاء مش مجانا لازم تدفعله اي مبلغ لانه انسان صايع ومتسول ولكن مترخص من الحكومة معه ترخيص الاستهبال على الشعب من الحكومة وكان معى هذا الموقف ذهبت الى القسم وبصمت وانتظرت حتى ياتى المحروس واتى المحروس ولانه لم يراني قد طلعت له مالا سالني معاك وصل النور فادخلت يدى فى جيبي وطلعت جنيه ونصف وسالته هو لازم وصل النور قالي وهو يمضى مش عارف لازم نرجعكوا يعنى ومضى وكنت اضحك من داخلي على الاستهبال الذى اشاهده وكنت ممكن احرق دمه وارجع الفلوس فى جيبي بعد ما مضى ولكنى كنت لسه حارق دم من كان يبصمني عندما قال لي مساء الخير بعد ان بصمني وعملت عبيط و ساذج وقلت له مساء النور وكانى لم افهم انى بيشحت باسلوب شيك وحكومي فقلت كفاية حرق دم واحد بس او بمعنى اصح خوفت ليحرق دمى باي طريقه اخرى الله يحرق دمهم كلهم قولوا يارب والسؤال العيب فى من الاجراءات التي تقول ان يمضى شخاخين الحارة عفوا قصدي شيوخ الحارة معلش ضعيف فى العربي ونحن لا نعلم على اي اساس بيمضوا اصلا ومين دول العاطلين المرتزقة وكنت اعرف ان شيخ الحارة ده كان زمان واحد عارف مين اللي فى الحارة او اللي فى المنطقة واحد واحد وممكن كان له معنى انما الان وقد انتهى الكلام ده نهائيا فى اغلب البلاد من زمان فلماذا تبقى هذه الاجراءات العقيمة ومن الذى يختار شخاخ الحارة عفوا قصدي شيخ الحارة الحالي وعلى اي اساس ولا فى هذا الصايع الذى عينوه شيخ حاره اعرف ان اي حد لو قال له اى حد تعالى اشتغل وكل اللي عليك تمضى وتنح على الشعب بمعنى اصح اتلكك على اي حاجه حتى تصنع مشكله لكي يرشوك وخد منهم اللي فى النصيب هيوافق حد يكره بلطجة وسفالة رسمي

مش عارف اقول ايه مين ده
المحروس بيتعب كل شويه يمضى ايه ده
بلطجي فى زي واحد محترم وكله رسمي
يا حكومة دوري فى الفلكلور ليا على مهنه انط بيها على البيوت ويبقى حاجه رسمي

ليست هناك تعليقات:

Follow by Email

Tetris